جهات

بعد وفاة زميلهم.. تلاميذ يطالبون بايجاد حل للسكّة الحديدية وسط صفاقس

نفذ المئات من تلاميذ المؤسسات التربوية بصفاقس من بينهم تلاميذ المعهد النموذجي نجيب عبد المولى بحي الانس بصفاقس وقفة احتجاجية اليوم الجمعة 1 مارس 2024 ”بساحة 100 متر”.

وتلت الوقفة مسيرة توجّهت نحو قصر بلدية صفاقس، ثم محطة الأرتال بالجهة فمقر الولاية، للتنديد بتواصل حوادث المرور على السكة الحديدية دهسا تحت عجلات القطار واخر الضحايا التلميذ جاسر محجوب الذي يبلغ من العمر 17 سنة يدرس بالمعهد المذكور، كان قد توفي يوم الأحد 25 فيفري  2024  تحت عجلات القطار على مستوى ساقية الزيت كلم 9 بصفاقس، والتي سجلت حوادث مميتة مشابهة بسبب وجود السكة الحديدية التي تربط بين تونس وصفاقس وبقية الجنوب وتؤمن نقل المسافرين والبضائع.

واحتج المشاركون في هذه المسيرة على ما اعتبروه ”تواصل تجاهل السلط المعنية لإيجاد الحلول المناسبة لمعضلة السكة الحديدية وسرعة سير القطارات مما خلّف عديد المآسي”، حسب تعبيرهم.

وكان ابناء ساقية الزيت خصوصا وابناء صفاقس عموما في عديد المناسبات قد طالبوا ‘بايجاد حلول لما وصفوه ”بقطار الموت”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى